أخبار

اللجنة المشرفة على إغلاق ثغرة الگرگرات تلفت انتباه بعثة المينورسو إلى بعض التحركات والتعزيزات العسكرية المغربية المشبوهة قرب الجدار

أكد المتحدث باسم اللجنة المشرفة على إغلاق ثغرة الگرگرات غير القانونية السيد لمام البشير في تصريح للبورتال ديبلوماتيك، إن اللجنة لفتت انتباه بعثة الأمم المتحدة لتنظيم الاستفتاء في الصحراء الغربية (المينورسو)، عبر نائب رئيسها إلى بعض التحركات والتعزيزات العسكرية المشبوهة للاحتلال المغربي قرب جدار الذل والعار الذي يقسم تراب الجمهورية الصحراوية.

في ذات السياق أكد المتحدث باسم اللجنة المشرفة على إغلاق ثغرة الگرگرات غير الشرعية أيضا أن “اللجنة المدنية أبلغت بعثة المينورسو عن الاتصالات المريبة التي حدثت بين أعضاء البعثة وبلطجية الاحتلال المغربي المتواجدين في المنطقة” مؤكدًا أنها “تعد خرقا قانونيا جديدا يطرح علامات استفهام حول تصرفات عناصر البعثة”.

وكشف السيد لمام البشير أن اللجنة المدنية “قدمت أدلة موثقة ومصورة حول اتصال عضو من بعثة المينورسو بأفراد من المخابرات المغربية يوم أمس”.

كما أكد لنا أيضا أن “نائب رئيس بعثة الأمم المتحدة لتنظيم الاستفتاء في الصحراء الغربية (المينورسو)، قبل طلب المحتجين بوقف تحليق مروحية البعثة على مسافة منخفضة فوق مخيم المتظاهرين المدنين”.

وأفاد الناطق باسم اللجنة المشرفة على إغلاق ثغرة الگرگرات، بأن المحتجين نظموا سلسلة من الأنشطة التضامنية مع الجماهير الصحراوية بالمناطق المحتلة، خاصة مع الأسرى المدنين الصحراويين داخل سجون الاحتلال المغربي.

كما تم استغلال زيارة بعثة المينورسو لمخيم الاحتجاج، لتجديد التأكيد مرة أخرى على المطالب السابقة والمتمثلة في: تنظيم استفتاء تقرير المصير وإغلاق الثغرة الغير شرعية بشكل نهائي، وإطلاق كافة الأســـــــرى المدنيين الصحراويين داخل سجون الاحتلال المغربي، ووقف النهب الغير شرعي للموارد الطبيعية الصحراوية.

للإشارة اليوم هو اليوم السابع من الإغلاق التام للخرق غير القانوني الذي أحدثه الاحتلال في منطقة الگرگرات منذ عام 2001.

Spread the love