أخبار

السفير الفيتنامي لدى الجزائر يجدد دعم بلاده الثابت لحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير

جددت جمهورية فيتنام عبر سفيرها لدى الجزائر السيد نغويان ثانث-فينه التأكيد على موقفها الثابت من القضية الصحراوية والداعم لحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير وفق مقررات الأمم المتحدة.

وقال نغويان ثانث-فينه لدى استضافته في ندوة استذكارية بمنتدى الشعب – إحياءا  للذكرى الـ 47 لحادث سقوط طائرة الصحفيين الجزائريين بمدينة هانوي في فيتنام, بتاريخ 8 مارس 1974 – إن “الصحراء الغربية مدرجة منذ الستينات ضمن قائمة الأقاليم غير المستقلة ، أي في لوائح الأمم المتحدة, التي تنص على منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة” مشددا على “ضرورة حل النزاع القائم في إطار أممي”.


وأشار السفير الفيتنامي إلى أن بلاده “تدعم وتشجع الحلول السلمية لمختلف النزاعات الدولية ومنه وجب حل القضية الصحراوية في إطار الشرعية الدولية ووفقا لما جاء في لوائح الأمم المتحدة”.


وجاءت تصريحات سفير فيتنام لدى الجزائر في وقت تشهد فيه المدن المحتلة من الصحراء الغربية تصعيدا خطيرا من قبل قوات الاحتلال المغربي وانتهاكات لحقوق الإنسان, خاصة منذ خرق المغرب لاتفاق وقف إطلاق النار لسنة 1991، وذلك بعدوانه على مدنيين صحراويين عزل, في ثغرة الكركرات غير الشرعية بتاريخ 13 نوفمبر2020  ،ما أدى إلى عودة الصحراويين إلى الكفاح المسلح مجددا.


وتقوم قوات القمع المغربية في الأراضي الصحراوية المحتلة بحملة شرسة تستهدف  المناضلين والناشطين الصحراويين, وتفرض حصارا خانقا ومشددا على منازلهم محولة إياها إلى سجون ووضعتهم تحت الإقامة الجبرية, إلى جانب جملة من الاعتقالات التعسفية والاعتداءات الجسدية واللفظية على المدنيين العزل وعسكرة الشوارع في ظل تظليل وتعتيم إعلامي كبير.


ودعا الناشطون والمدنيون الصحراويين المنظمات الحقوقية والإنسانية والمجتمع الدولي إلى توحيد الجهود من أجل حشد الدعم للنضال الشعب الصحراوي والتضامن مع ضحايا القمع في الأراضي المحتلة من الصحراء الغربية, والتحسيس بمعاناة  المعتقلين السياسيين الصحراويين بالسجون المغربية مطالبين الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي بتحمل مسؤولياته.
المصدر : وأج

Spread the love