أخبار

الأمين العام للأمم المتحدة يقر بفشله في تعيين مبعوث أممي جديد إلى الصحراء الغربية

أقر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، عبر المتحدث الرسمي باسمه ستيفان دوجاريك، بفشله في تعيين مبعوث أممي جديد إلى الصحراء الغربية خلفا للرئيس الألماني هورست كوهلر.

جاء ذلك في جواب للمتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوجاريك، في إطار الإحاطة الإعلامية اليومية ردا على سؤال بهذا الشأن وعن أسباب عدم قدرة غوتيريس على تعيين مبعوث جديد، بمناسبة اقتراب مرور سنتين على استقالة هورست كولر.

واعتبر المتحدث الأممي ستيفان دوجاريك بأن الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريش، « يحاول جاهدًا ملء هذا الفراغ »، مضيفا « في الكثير من هذه التعيينات ليست كل الروافع في يدي الأمين العام لكنه يقوم بواجبه ».

وكانت الأمم المتحدة، قد أعلنت في مايو/ أيار كن عام 2019 أن مبعوثها إلى الصحراء الغربية الرئيس الألماني الأسبق هورس كولر استقال من منصبه لدواع صحية ولم تصدر المنظمة الدولية أية توضيحات بخصوص دواعي الاستقالة أو الحالة الصحية لكولر.

تعليقا على الموضوع أكد مصدر صحراوي مقرب من الملف للبورتال ديبلوماتيك أن « المشكلة لا تكمن في تعيين مبعوث أممي جديد لأنه لا توجد شخصية دولية أكثر وزنا ومكانة وقدرة من الرئيس الألماني السابق هورست كوهلر، ومع ذلك لم يستطع حلحلة النزاع بسبب عدم قبوله للإملاءات بعض الأطراف والتآمر على القضية الصحراوية ».

وخلص نفس المصدر إلى أن « تعيين مبعوث أممي جديد دون دعم من مجلس الأمن سيؤدي حتمًا إلى فشل هذا المبعوث ورميه للمنشفة، لنبقى ندور في حلقة مفرغة ومجربة على مدى ثلالثة عقود، حيث سبق أن استقال مبعوثين وازنين كوزير الخارجية الأمريكي السابق جيمس بيكر، والسويسري جوهانس مانس ».
المصدر: البورتال ديبلوماتيك

Spread the love